استراتيجيات التسويق

15 أداة للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي باستخدام الذكاء الاصطناعي


ما هي أدوات الذكاء الاصطناعي للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي؟

أدوات الذكاء الاصطناعي للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي عبارة عن برامج مصمَّمة لمساعدة الأشخاص على إنشاء محتوى من أجل وسائل التواصل الاجتماعي وإدارته وتحسينه.

ظهرت أدوات وسائل التواصل الاجتماعي مع ظهور التطبيقات نفسها تقريباً، فلقد استخدمنا جميعاً تطبيقات تابعة لجهات خارجية لإعادة النشر على “إنستغرام” (Instagram) وبرامج التحرير مثل “في إس سي أو” (VSCO) لالتقاط صور شخصية بكفاءة، لكن الآن، ومع ظهور الذكاء الاصطناعي، أصبحت الأمور تسير بوتيرة سريعة.

أدى النمو الهائل للذكاء الاصطناعي إلى ظهور مجموعة من الأدوات الجديدة، وأصبحت هذه الأدوات التي تعمل بالذكاء الاصطناعي للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي أكثر تعقيداً من أي وقت مضى مع استمرار التقدم يومياً.

لكن مع وجود خيارات عدة، قد يكون اختيار الخيار المناسب لمجموعة أدواتك أمراً مربكاً، فلا تقلق، سنقدِّم لك أفضل 15 أداة للتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي باستخدام الذكاء الاصطناعي:

1. هووتسوت (Hootsuite):

تفعل هذه الأداة كل شيء، وتقدِّم مولد عناوين مجاني لأولئك الذين يجدون صعوبة في كتابة عناوين أخرى على وسائل التواصل الاجتماعي، فيمكنك إنشاء منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي باستخدام أصوات، مثل: “أوبتيميستك سوكر كوتش” (Optimistic Soccer Coach) و”كوين أوف إنغلاند” (Queen of England)، ويوجد شيء ما لكل علامة تجارية.

تتميز “هووتسوت” أيضاً بأداة “أولي رايتر” (OwlyWriter)، وهي أفضل أداة كتابة ذكاء اصطناعي داخل التطبيق تَعِدُ بتوفير الوقت وتخليصك من قفلة الكاتب، ويمكنك استخدامها لكتابة العناوين على وسائل التواصل الاجتماعي، وإنشاء محتوى يستقي أفكاره من رابطٍ ما، وتوليد أفكار للمقالات بناءً على الكلمات المفتاحية، وغير ذلك.

يُعَدُّ اقتراح الوسم وأفضل وقت للنشر من الميزات الرائعة؛ لأنَّهما يتيحان لك الوصول إلى جمهورك المستهدَف على أفضل وجه؛ إذ تقسِّم هذه الأداة أوقات النشر المختلفة المقترَحة لأربعة أهداف رئيسة، وهذا يمنحك القدرة على الوصول إلى مقاييسك المحددة:

  • توسيع نطاق الوصول.
  • بناء الوعي.
  • تعزيز التفاعل.
  • زيادة عدد الزيارات.

تُعَدُّ “هووتسوت” أفضل أداة لإنشاء منشورات لوسائل التواصل الاجتماعي تستخدم الذكاء الاصطناعي.

السعر:

تجربة مجانية، ثم تبدأ الاشتراكات بسعر 99$ في الشهر.

المستفيد:

صانعو المحتوى والمسوِّقون وفِرق التسويق من جميع الأحجام.

2. ماجيك ستوديو (Magic Studio):

تُعَدُّ هذه الأداة حلماً للعلامات التجارية التي ترغب في تطوير عناصرها المرئية؛ إذ تساعدك على إنشاء صور منتج بخلفيات أنيقة مع عدد من السمات المختلفة، ويمكنك أيضاً إزالة الأشياء والخلفيات غير المرغوب فيها بسهولة من صورك، وهذه ميزات رائعة للمؤثرين والعلامات التجارية التي تلتقط صوراً في الطبيعة.

تنشئ هذه الأداة صوراً من المدخلات النصية وتساعدك على الحصول على سجل صور رائع؛ إذ يغيِّر الذكاء الاصطناعي واجهة وسائل التواصل الاجتماعي المرئية، مع ظهور مزيد من الملفات الشخصية التي تعرض صوراً تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي، فقد حان الوقت للتفكير فيما يمكن أن تقدِّمه أداة مثل “ماجيك ستوديو” لعلامتك التجارية.

السعر:

مجاني مع بعض القيود.

المستفيد:

المؤثرون وصانعو المحتوى والمصممون.

3. وورد تيون (Wordtune):

هل تنشر على منصة “لينكد إن” (LinkedIn)؟ وهل تحب المنشورات الطويلة على وسائل التواصل الاجتماعي عموماً؟ وهل تعرف ما تريد قوله ولكنَّك لا تعرف كيف تُعبِّر عنه بالضبط؟

إذا أجبتَ بـ “نعم” عن أي من هذه الأسئلة، فهذه الأداة مناسبة لك، فقد تأخذ “وورد تيون” النص الخاص بك وتعيد كتابته بأساليب مختلفة، ويمكنها توسيع أو تقليص حجم الفقرات، أو إعادة كتابة فقرات كاملة.

السعر:

مجاني، واشتراك مدفوع يبدأ من 9.99$ في الشهر.

المستفيد:

كتَّاب المحتوى الطويل والمسوِّقون.

4. ستوكيمغ. إي آي (Stockimg.ai):

عندما تكون لديك فكرة منشور رائعة لكن لا يمكنك العثور على الصورة المناسبة لها، فهذه الأداة تتيح لك التمرير إلى ما لا نهاية من خلال مواقع الويب الخاصة بمخزون الصور، فيمكن أن يوفر لك استخدام الذكاء الاصطناعي من أجل منشورات وسائل التواصل الاجتماعي التي تعرض صوراً فوتوغرافية الوقت والجهد.

الآن، يمكنك إدخال مطالبة في هذه الأداة لتقدِّم لك خيارات متعددة، مثل الصور الكلاسيكية، والرسوم التوضيحية، وأغلفة الكتب، وورق الحائط، والملصقات، والشعارات، والصور الفنية.

السعر:

يبدأ بـ 19$ ويصل إلى 299$.

المستفيد:

صانعو المحتوى والمصممون والمسوقون.

شاهد بالفديو: ما هي مراحل عملية التسويق؟

 

5. أكرولينكس (Acrolinx):

هي في الأساس أداة تراقب علامتك التجارية؛ إذ تستعرض محتواك للتأكد من أنَّ كل ما تنشره يتوافق مع علامتك التجارية، فاختر الأسلوب والنبرة والقواعد واللغة المُدخلَة الخاصة بالشركة، وستضع الأداة علامة على أي محتوى لا يتوافق مع رؤية علامتك التجارية.

السعر:

تُقدَّم عروض الأسعار على أساس كل حالة على حدة.

المستفيد:

العلامات التجارية بجميع الأحجام وفِرق التسويق وفِرق المنتجات وفِرق الدعم.

6. براندواتش (Brandwatch):

تحتوي هذه الأداة على ميزة رائعة لاستكشاف العملاء، وهذه الأداة مصمَّمة لتحليل البيانات على نطاق واسع وإنتاج أفكار وإحصاءات وتجميعات معقدة باستخدام الذكاء الاصطناعي.

تندمج “براندوتش” أيضاً مع أدوات مثل “تشات جي بي تي” (ChatGPT) لإنتاج ملخصات باللغة الطبيعية لمجموعات البيانات، وهذا يعني أنَّه يمكنك قضاء وقت أقل في محاولة فهم ما تخبرك به البيانات، ومزيد من الوقت في تنفيذ الأفكار عالية الجودة.

السعر:

يتم توفير عروض الأسعار على أساس كل حالة على حدة.

المستفيد:

فِرق التسويق والعلامات التجارية المهتمة بما يقال عنها على وسائل التواصل الاجتماعي وتتبُّع مشاعر الجمهور.

7. رفيوجن (Riffusion):

تنشئ هذه الأداة محتوى صوتياً أصلياً بناءً على مدخلاتك، لنفترض أنَّك تنشئ مقطعاً قصيراً لكن لا يمكنك العثور على الصوت الصحيح بالضبط، فيمكنك الآن إنشاء الأغنية التي كنتَ تبحث عنها بالضبط باستخدام هذه الأداة، وإضافة الصوت إلى الفيديو الخاص بك، وتحميله كالمعتاد.

السعر:

مجاني.

المستفيد:

صانعو محتوى الفيديو.

8. هاي داي باي هوتسووت (Heyday by Hootsuite):

هي عبارة عن روبوت دردشة مدعوم بالذكاء الاصطناعي مصمَّم لمساعدتك على زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية وزيادة معدلات رضى العملاء لديك.

تُوفِّر لك هذه الأداة الوقت إذا أضفتها إلى استراتيجيتك التسويقية على وسائل التواصل الاجتماعي، وترد هذه الأداة على استفسارات العملاء (مثل الرسائل المباشرة) على مدار الساعة، بحيث يمكنك قضاء مزيد من الوقت في تنمية أعمالك ووقت أقل في التسويق على وسائل التواصل الاجتماعي.

تستخدم معالج اللغة الطبيعية من أجل إضفاء لمسة إنسانية، وهي أداة موثوق بها من قِبل العلامات التجارية الرائدة مثل “سيمونز” (Simons).

السعر:

تبدأ الاشتراكات من 49$ شهرياً، ويمكن أن تصل إلى 1000$ اعتماداً على احتياجات علامتك التجارية.

المستفيد:

العلامات التجارية الإلكترونية على وسائل التواصل الاجتماعي وفِرق خدمة العملاء وفِرق التسويق.

9. مورف (Murf):

قد تحتاج إلى تعليق صوتي عند إنشاء مقاطع فيديو قصيرة أو إعلان فيديو عبر الإنترنت، وقد يكون توظيف ممثل مكلفاً، والقيام بذلك بنفسك قد يكون محرجاً.

“مورف” هي أداة لتوليد الصوت بالذكاء الاصطناعي تنتج تعليقات صوتية مثالية ومخصصة، وتستطيع إنشاء صوت يعبِّر عن نغمة أو حالة مزاجية معينة؛ لذا يمكنك التأكد من أنَّ تعليقك الصوتي ناجح؛ إذ تحتوي هذه الأداة على أكثر من 120 صوتاً بأكثر من 20 لغة؛ لذا يمكنك تخصيصها حسب احتياجاتك.

السعر:

مجاني، إضافة إلى اشتراكات تبدأ من 19$ في الشهر.

المستفيد:

صانعو الفيديو ومسوقو المنتجات والمعلمون وصانعو المحتوى.

10. تشات جي بي تي (ChatGPT):

استحوذت أداة الذكاء الاصطناعي هذه على العالم؛ إذ يحب هذه الأداة منشئو محتوى وسائل التواصل الاجتماعي؛ لأنَّها تنتج عناوين ومنشورات طويلة، لكن لها عيوب أيضاً، وقد يكون من الصعب الحصول على الأسلوب المناسب دون تعليمات محددة للغاية، وفي كثير من الأحيان، سيتمكن جمهورك من اكتشاف أنَّ محتواك من إنتاج الذكاء الاصطناعي.

تأكَّد من تعديل مخرجات هذه الأداة بحيث تكون بأسلوب علامتك التجارية المناسب، وقد تعطيك هذه الأداة معلومات مغلوطة أيضاً؛ لذا تحقق من صحة ما تكتبه لك.

السعر:

الاشتراك الأساسي مجاني، و20$ شهرياً للاستجابات الأسرع وأولوية الوصول إلى الميزات الجديدة.

المستفيد:

صانعو المحتوى وفِرق التسويق.

11. وورد ستريم (Wordstream):

هو برنامج قائم على الذكاء الاصطناعي مصمَّم لمساعدتك في إعلاناتك؛ إذ يستثمر قوة التعلم الآلي لمساعدتك على تحسين الحملات الإعلانية عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وتوسيع نطاق جهودك الإعلانية، وتعزيز النمو عبر الإنترنت من خلال تقييم أداء الإعلانات وتعديله باستمرار بناءً على أفكار مستندة إلى البيانات.

تشمل الميزات الرئيسة لهذه الأداة أداء الإعلانات المدفوعة، والقدرة على تقييم إعلانات الدفع عند النقر عبر قنوات مختلفة، وتحليل شامل للحملة لمساعدتك على قياس نجاح جهودك التسويقية.

سواء كنتَ تتطلع إلى تحسين إعلاناتك على وسائل التواصل الاجتماعي الحالية أم إنشاء حملة جديدة من البداية، فإنَّ “وورد ستريم” تدعم أهدافك.

السعر:

أدوات مجانية؛ عروض الأسعار على أساس كل حالة على حدة.

المستفيد:

فِرق التسويق من جميع الأحجام والمعلنين ومسوقو المنتجات والتجارة الإلكترونية وأي شخص يطلق حملات إعلانية.

شاهد بالفديو: 7 مهن في مجال وسائل التواصل الاجتماعي

 

12. بيتش (Peech):

هو برنامج تحرير فيديو يعمل بالذكاء الاصطناعي يمكنه نسخ محتوى الفيديو الخاص بك، وتحريره، وتعديله، والترويج له تلقائياً.

يستخدم “بيتش” تقنية البرمجة اللغوية العصبية (NLP) لإنشاء محتوى فيديو عالي الجودة حتى تتمكن من توسيع نطاق جهود إنشاء مقاطع الفيديو، كما يمكنه التعرف إلى وجوه فريقك ووضع بطاقة عنوان على الشاشة عندما يظهرون، أو نسخ محتوى الفيديو تلقائياً بحيث يمكنك إعادة توظيفه في عناوين أو مقالات.

يتيح لك “بيتش” تحرير محتوى الفيديو والترويج له بسهولة دون معرفة سابقة بتحرير الفيديو.

السعر:

مجاناً مع الحسابات المدفوعة بدءاً من 49$ في الشهر.

المستفيد:

صانعو المحتوى والمسوقون والمعلمون.

13. إنفيديو (Invideo):

إذا كنتَ تريد تحويل نصوصك إلى مقاطع فيديو بنقرة زر واحدة، فإنَّ “إنفيديو” هو ما تحتاج إليه، فـ “إنفيديو” يحول النص إلى فيديو بواسطة الذكاء الاصطناعي، وينتج محتوى احترافياً بناءً على البرنامج النصي الخاص بك.

استخدم إحدى أدوات الذكاء الاصطناعي التي تنشئ نماذج طويلة من الأدوات المذكورة آنفاً لإنشاء نص، ثم أدخله إلى “إنفيديو”؛ إذ يحتوي “إنفيديو” على كثير من قوالب الفيديو، فيمكنك إنشاء مقدِّمات ونهايات فيديو “يوتيوب” (YouTube)، ومقاطع فيديو تسويقية، ومقاطع فيديو للإعلان على “فيسبوك” (Facebook) أو “إنستغرام” (Instagram) باستخدام القوالب الإعلانية، وأكثر من ذلك.

السعر:

مجاني، مع اشتراكات مدفوعة تبدأ من 15$ في الشهر.

المستفيد:

المسوقون وصانعو المحتوى الذين يحتاجون إلى الفيديو وأصحاب المدونات الصوتية.

14. سينثسيا. آي أو (Synthesia.io):

هي الأداة المفضلة لدى صانعي المحتوى، ومنصة لتوليد الفيديو يستخدم الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي لإنشاء مقاطع فيديو عالية الجودة دون معدات باهظة الثمن أو فريق كبير.

تتيح لصانعي المحتوى مجموعة من القوالب والأدوات القابلة للتخصيص، وبذلك تستطيع إضافة هوية علامتك التجارية ورسالتها بسهولة، كما أنَّها رائعة لإنشاء مقاطع فيديو ترويجية ومقاطع فيديو توضيحية ومحتوى لوسائل التواصل الاجتماعي، وتدعم لغات عدة، وهذا يساعدك على الوصول إلى جمهور عالمي.

السعر:

تبدأ الاشتراكات من 30$ في الشهر.

المستفيد:

صانعو المحتوى والمسوقون.

15. دال- إي 2 (DALL-E 2):

إذا كنتَ تبحث عن صور قابلة للتخصيص تم إنشاؤها بواسطة الذكاء الاصطناعي ولا يمكن العثور عليها في مكتبات الصور التقليدية للذكاء الاصطناعي، فجرِّب هذه الأداة.

قد تُحدِث هذه الأداة تغييراً كلياً للمحتوى المرئي؛ إذ تستطيع هذه الأداة إنشاء صور خاصة بأي سياق أو مجال، فما عليك سوى إضافة المدخَلات المناسبة، ويحبها صانعو المحتوى والمسوقون؛ لأنَّها تساعدهم على إنتاج محتوى مرئي لمواقع الويب ووسائل التواصل الاجتماعي والحملات الإعلانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى