Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
استراتيجيات التسويق

أفضل 7 أدوات لكتابة المقالات بواسطة الذكاء الاصطناعي


هل تروقك فكرة تزويد كاتب مقالات بواسطة الذكاء الاصطناعي ببعض التعليمات ليكتب لك مقالة جذابة بينما تركز أنت على مهام أكثر إلحاحاً؟ أصبح ذلك ممكناً الآن بفضل أدوات كتابة المحتوى باستخدام الذكاء الاصطناعي.

ما هي تقنية الكتابة بواسطة الذكاء الاصطناعي؟ وما هي آلية عملها؟

صناعة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي هي عبارة عن كتابة تنتجها أدوات معالجة اللغة الطبيعية باستخدام الحاسوب، فأولاً، قرر ما تريد الكتابة عنه والمحتوى الذي تريده، ثم حدد المعايير التي تريد أن تتبعها أداة كتابة المقالات أو النصوص الإعلانية بواسطة الذكاء الاصطناعي.

على سبيل المثال، إذا كنت تريد نشر إعلان حول درس يوغا جديد على وسائل التواصل الاجتماعي، فأدخل هذه التعليمات في الأداة، وفي بعض الحالات، اطلب أسلوباً معيناً لتوجيه الأداة.

بعد أن تتلقى الأداة التعليمات، تولِّد المحتوى استناداً إلى هذه المعايير بتحليل محتوى مماثل موجود سابقاً على شبكة الويب وتُحوِّله إلى محتوى جديد غير تقليدي، ونظراً إلى أنَّ الذكاء الاصطناعي أصبح جزءاً ثابتاً من عالم التسويق، فلا شك أنَّ معظم الشركات تستخدمه لمصلحتها.

كما هو مفصَّل في تقرير الذكاء الاصطناعي لحالة التسويق لعام 2022، يعتقد معظم المسوقين أنَّ الذكاء الاصطناعي لديه القدرة على التأثير في طريقة عملهم، ويسلط التقرير الضوء أيضاً على الدور الذي يؤديه الذكاء الاصطناعي في إنتاج محتوى ذكي، وأهم الاستخدامات هي:

  1. تحسين محتوى موقع الويب لتعزيز ترتيبه في نتائج محركات البحث.
  2. إنشاء محتوى يعتمد على البيانات.
  3. توقُّع أداء المحتوى.

بصرف النظر عن كتابة المحتوى، يتفق معظم المسوقين على أنَّ الذكاء الاصطناعي يساعد على رسم شخصيات العملاء واقتراح المحتوى المستهدَف في الوقت المناسب، أما من ناحية السلبيات، فقد وجد التقرير أنَّ معظم المسوقين يفتقرون إلى الثقة في استخدام الذكاء الاصطناعي، ويشعر آخرون أنَّهم يفتقرون إلى التدريب أو التعليم، وهذه مشكلة حقيقية.

كما ترى، يعد تعلُّم كيفية استخدام الذكاء الاصطناعي بكفاءة أمراً حيوياً، فقد يَظهر النص المولَّد آلياً مبتذَلاً، وهذا يُصعِّب عليك التميز عن المنافسين، لكن لا يعني هذا أنَّه عليك تجنُّب صناعة محتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي.

شاهد بالفيديو: كيف يمكنك كتابة محتوى مميز لموقعك؟

 

ما هي أهمية أداة كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي (AI Copywriting)؟

يستخدم المسوقون وكتَّاب المحتوى هذه الأدوات لأسباب عدة، منها توفير الوقت وتحليل البيانات على وجه أسرع بكثير من البشر وقدرتها على إنشاء أقسام أو مخططات أو مقالات كاملة على الفور، ففكِّر فقط في مدى فائدة كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي.

إذا كنت بحاجة إلى كتابة محتوى كبير، مثل وصف المنتجات، فإنَّ أداة كتابة المحتوى تتولى عنك هذه المهمة، وهذا يتيح لك التركيز على مهام التسويق الأكثر إرهاقاً، مثل إنشاء قوائم العملاء المحتملين وتتبُّع مؤشرات الأداء الرئيسة.

أخيراً، تنقذك أدوات كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي من قفلة الكاتب المخيفة التي يواجهها كل كاتب في مرحلة ما، سواء كنت بحاجة إلى مساعدة على العصف الذهني للأفكار أم على إنشاء جزء من المحتوى، فقد تساعدك أداة كاتب المقالات بواسطة الذكاء الاصطناعي على الانطلاق مرة أخرى.

إذا كنت صانع محتوى مشغولاً بمواعيد نهائية عدة أو تحلم بتوسيع إنتاج محتواك، فعليك استكشاف كيف تساعدك كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي، إضافة إلى ذلك، إذا كنت مسوقاً عاماً ولديك بعض المهام المختلفة، فاستفد من أداة كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي في مهام، مثل إنشاء العناوين والأوصاف التعريفية.

عيوب كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي:

مثل أيَّة أداة تسويق رقمية، فإنَّ أدوات كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي لها عيوبها؛ فأولاً، على الرغم من أنَّ تقنية الذكاء الاصطناعي مثيرة للإعجاب، فإنَّ أدوات كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي لا تكتب محتوى أصلياً، وتذكَّر، نحن نتحدث عن آلة تأخذ المقالات التي كتبها البشر وتمزجها وتعدِّلها لإنشاء محتوى جديد.

تُنتج أدوات الذكاء الاصطناعي محتوى رائعاً، ولكنَّ كونه محتوى جديداً لا يعني أنَّه أصلي، إضافة إلى ذلك، لا تستطيع أدوات الذكاء الاصطناعي تقليد المشاعر البشرية التي تؤدي دوراً كبيراً في التسويق، فعندما يتعلق الأمر بسلوك المستهلك الشرائي، فإنَّ المشاعر أكثر تأثيراً من أي عامل آخر؛ لذا يجب أن تحاول استثارة العاطفة من خلال محتواك.

باختصار، على الرغم من أهمية أدوات كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي للمشاريع الضخمة، فإنَّها غير مفيدة في صياغة المقالات العاطفية التي تحتاج إلى لمسة شخصية وفكر إبداعي حقيقي، وأخيراً، أدوات الذكاء الاصطناعي التي لدينا الآن لا تفهم الصياغات الصعبة، وعلى الرغم من أنَّ الكتابة تكون عادةً صحيحة نحوياً، فما يزال عليك تدقيق النص للكشف عن العبارات غير الصحيحة والصياغات الغريبة.

إذاً، تدعم أداة كاتب المقالات أو صانع المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي جهودك التسويقية، ولكنَّها ليست بديلاً كاملاً عن صناعة المحتوى البشري، لذلك عُدَّها إضافة مفيدة لمجموعة أدواتك الخاصة بصناعة المحتوى.

أداة “أوبر سجيست” لكتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي (Ubersuggest AI Writer):

إذا كنت حديث عهد في مجال صناعة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي، فربما تريد طريقة سهلة لاختبار إمكاناته، وهذا ما تقدمه لك أداة “أوبر سجيست” لكتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي، فأدخل كلمتك المفتاحية في المستطيل الأبيض الطويل، وانقر فوق “ابدأ” (start).

أولاً، أدخل الكلمة المفتاحية التي تريد مقالاً عنها، وفي هذا المثال، اخترنا “التسويق الرقمي” (digital marketing)، ثم اختر عنواناً من القائمة التي تظهر لك، وليس عليك دائماً استخدامه بوصفه خياراً نهائياً، مع أنَّ أداة الذكاء الاصطناعي تستند في الكثير من العناوين إلى ما يبحث عنه المستخدمون.

الآن، اختر وصفاً تعريفياً، مثل العناوين؛ إذ تستند أداة “أوبر سجيست” إلى الكلمات المفتاحية الشائعة لعرض الأوصاف التعريفية.

Generated Meta Descriptipn Ideas

بعد تحديد الوصف التعريفي، اختر بعض العناوين الفرعية، واختر أفضل ما يناسب مقالتك، وتذكَّر أن تعدِّل النص لاحقاً.

Headings

أخيراً، حان الوقت لبدء تطبيق “أوبر سجيست” وإنتاج المحتوى.

Content Creation

يمنحك هذا فكرة جيدة عما تتوقعه من المحتوى المكتوب بواسطة الذكاء الاصطناعي.

أهم شيء تحتاج إلى فهمه حول المحتوى المكتوب بواسطة الذكاء الاصطناعي هو أنَّه لا يُفترَض أبداً أن يكون المنتج النهائي؛ إذ إنَّه نقطة انطلاق، لذلك استخدم محتوى الذكاء الاصطناعي بوصفه مسودة أولية، ثم عدِّل المقالة بأسلوبك الخاص، وادمجها مع محتواك، وأضف إليها الإحصاءات والاقتباسات، والأهم من ذلك كله، أضف الطابع الإنساني والشخصي إلى محتواك لكيلا يبدو محتوى عاماً مثله مثل أي محتوى آخر.

على سبيل المثال، في مقالة التسويق الرقمي المذكورة آنفاً، في قسم “تعزيز الحضور عبر الإنترنت” (create an online presence)، اشرح بالتفصيل كيف تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي، مثل “فيسبوك” (Facebook) للتسويق عبر الإنترنت، ويُستحسن إضافة لقطات شاشة لتكون كل خطوة واضحة.

في قسم “الترويج لعلامتك التجارية” (promote your brand) ناقش الإعلانات والطرائق الأخرى للترويج لعلامتك التجارية، مثل إطلاق الحملات الإعلانية، أو التنزيلات في العطلات، أو حتى إجراء ندوات عبر الإنترنت، وقدِّم أمثلة عن الحملات الناجحة وغير الناجحة الأخرى التي قامت بها الشركات وتفصيل ما تعلَّمته منها.

7 أدوات لكتابة محتوى المدونات بواسطة الذكاء الاصطناعي:

الآن، أصبح لديك فكرة واضحة عما تفعله أداة “أوبر سجيست”، ولكنَّها ليست الأداة الوحيدة المتوفرة، وإليك أفضل 7 أدوات لكتابة محتوى المدونات بواسطة الذكاء الاصطناعي:

1. كوبي. إيه آي Copy.ai:

عندما تقع في مأزق قفلة الكاتب، فهذه الأداة هي ما تحتاج إليه، فهي تُخرِجك من هذا المأزق وتُلهِمك في غضون دقائق، بدءاً من موضوعات العصف الذهني إلى صياغة مقالات وسائل التواصل الاجتماعي.

إنَّها أداة بسيطة تستخدم نموذج لغة آلياً متقدماً للغاية “جي بي تي-3” (GPT-3) لإنتاج نصوص حقيقية تشبه تلك التي ينتجها الإنسان على الفور تقريباً، فما عليك سوى تحديد نوع النص، وإدخال بعض الكلمات والعبارات والأوصاف لصناعة المحتوى بناءً عليها، وشاهد الأداة تؤدي الباقي.

الميزات الأساسية:

إحدى أهم ميزات هذه الأداة هي سهولة استخدامها، فما عليك سوى إدخال بضع كلمات لإنشاء محتوى في ثوانٍ، مثل التعليقات التوضيحية على صور “إنستغرام” (Instagram)، وأوصاف المنتجات، ومقالات تضم عناوين فرعية مرقَّمة ومقالات الرأي، ومع ذلك، فإنَّ ما يميزها عن الأدوات الأخرى هو مجموعة أدوات توليد الأفكار؛ لذا سواء احتجت إلى فكرة لمقال أم عجزت عن كتابة رسالة بريد إلكتروني لعميلك، فهذه الأداة تساعدك في هذا الصدد.

عروض الأسعار:

اختر من بين ثلاث حزم إحداها مجانية لا تسمح لك بتجاوز 2000 كلمة شهرياً، أو الحزمة الاحترافية بمبلغ 36$ تسمح لك بكتابة 40000 كلمة شهرياً، وتمنحك أيضاً أكثر من 90 أداة للكتابة، مثل رسائل المبيعات ورسائل البريد الإلكتروني، وأنشئ أيضاً محتوى باستخدام 25 لغة.

إذا لم تكن متأكداً مما إذا كانت هذه الأداة مناسبة لك ولا تريد الالتزام باشتراك، فجرِّب الحزمة المجانية أولاً، أو جرب بعض أدوات كتابة المحتوى بواسطة الذكاء الاصطناعي المجانية التي تشمل:

  • مولِّد الأوصاف التعريفية.
  • أدوات الدعوة لاتخاذ إجراء.
  • مولِّد العناوين على “لينكد إن” (LinkedIn).
  • معيد كتابة الجملة.
  • أفكار محتوى “تيك توك” (TikTok).
  • مولِّد الفقرات.

في الختام:

تَحدَّثنا في هذا الجزء من المقال عن آلية عمل أدوات الكتابة بواسطة الذكاء الاصطناعي، وعن أهميتها وعيوبها، وضربنا مثالاً عن إحدى هذه الأدوات، وسنتابع في الجزء الثاني الحديث عن باقي الأدوات، ونجيب عن بعض الأسئلة الشائعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى